سياسة الخصوصية

سياسة الخصوصية

23.11.2021

مَن نكون وكيفية الاتصال بنا

نحن معهد المنهل للثقافة والكمبيوتر، مؤسسة فردية ، عنواننا 202 بناية البنك العربي – شارع التخطيط مدينة العين – دولة الإمارات العربية المتحدة . نقدم منصة تدريب وتطوير عبر الإنترنت للطلبة الذين يتطلعون إلى تطوير تعليمهم. إننا نتحكم في بياناتك. وهذا يعني أننا مسؤولون عن تحديد كيفية جمع معلوماتك الشخصية وحفظها واستخدامها. قد نشرك من وقت لآخر أطراف ثالثة لمعالجة معلوماتك، وقد نعالج معلوماتك بأنفسنا (كما هو موضح بشكل أكثر أدناه).

إذا كان لديك أي أسئلة أو مخاوف بشأن المعلومات الواردة في سياسة الخصوصية هذه، أو حول تعاملنا مع البيانات الشخصية بشكل عام، أو إذا كنت ترغب في الحصول على معلومات أكثر تفصيلًا، فيتعين عليك مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني على info@manhaluae.com 

المعلومات التي نجمعها عنك وسبب جمعها

من خلال تسجيل حساب في منصتنا وبدوره استخدام خدماتنا، سنجمع منك المعلومات التالية :

  • اسمك
  • عنوان بريدك الإلكتروني
  • سنة ميلادك
  • أعلى مستوى تعليمي حاصل عليه
  • الجنس
  • بلد الإقامة/المنشأ
  • أرقام الهاتف
  • حسابات وسائل التواصل الاجتماعي (في حالة تسجيل الدخول/التسجيل باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي، وبالتحديد فيسبوك أو جوجل)
  • سجلات زياراتك إلى منصة المنهل والتفاعل مع المحتوى التعليمي؛ مثل الصفحات ومقاطع الفيديو والتقييمات والمنشورات والتعليقات وأي تفاعلات أخرى تقوم بها في منتديات مناقشة الدورة
  • تفاصيل الدرجات التي حصلت عليها في التقييمات التي تجريها في منصة المنهل
  • لقطات عبر الإنترنت للتفاعلات التي أجريتها في مقاطع فيديو للمحاضرات عبر الإنترنت، تسمى "التوقف المؤقت والبحث عن الأحداث"

الأساس القانوني لاستخدام بياناتك الشخصية

عند استخدام بياناتك الشخصية، نعالجها على القواعد التالية:

  • تنفيذ عقد تكون أنت بصفتك الشخص المعني بالبيانات طرفًا فيه (بما في ذلك ما يتعلق بالاحتفاظ بسجلات توضح بالتفصيل التقدم المحرز في تعلُّمك وأدائك بهدف حفظ تقدم الدورة والشهادات)
  • من أجل المصلحة المشروعة لمنصة المنهل، تُنفَّذ الأنشطة التالية:
    • أغراض البحث الداخلي، على سبيل المثال تحسين تصميم الدورات وطريقة تشغيلها
    • أغراض البحث والتسويق التالية (ما لم تقرر عدم المشاركة عند التسجيل أو فيما بعد )
      1. بحث داخلي فيما يتعلق بكيفية استخدام منصة منصة المنهل
      2. بهدف إرسال تحديثات إليك فيما يتعلق بالدورات عبر الإنترنت التي تقدمها منصة المنهل
    • تحسين تجربة مستخدمي منصة منصة المنهل
    • نشر الأبحاث العلمية في المجلات أو المؤتمرات. لا يتم مشاركة أي بيانات تحدد هويتك في منشور علمي. إننا لا ننشر إلا البيانات المُجمَّعة أو مجهولة المصدر.

لن نجمع أبدًا أي بيانات شخصية غير ضرورية منك ولن نعالج معلوماتك بأي طريقة، بخلاف ما هو محدد في هذه السياسة.

نحن نبذل قصارى جهدنا للحفاظ على دقة بياناتك الشخصية واكتمالها، التي نحفظها، ولضمان تحديث كل بياناتك الشخصية. ومع ذلك، يمكنك مساعدتنا في ذلك عن طريق الاتصال بنا على الفور إذا طرأت أي تغييرات على بياناتك الشخصية. لن نتحمل مسؤولية أي خسائر تتكبدها نتيجة أي معلومات شخصية غير دقيقة أو غير صحيحة أو ناقصة أو غير كاملة تقدمها لنا.

              

مَن نشارك بياناتك الشخصية معهم

يجوز لنا من وقت لآخر مشاركة بياناتك الشخصية مع الأطراف التالية بغرض تحسين محتوى الدورة وتحسين عمليات التسويق:

  • فريق إدارة الدورة الداخلي
  • فريق التسويق الداخلي
  • فريق القيادة الداخلي
  • الأطراف الثالثة التي نتشارك معها لأغراض إنشاء الدورة أو طريقة تشغيلها أو تقييمها (بما في ذلك المدربون ومساعدو المدربين وموظفو المنظمات التي تشارك مع منصة المنهل لغرض دورة أنت مسجَّل فيها)، ووكالات التسويق التي نتشارك معها من أجل احتياجات التسويق الخاصة لمنصة المنهل. يوقع جميع الأطراف الثالثة التي تتلقى بيانات شخصية من منصة المنهل على اتفاقية لمعالجة البيانات مع منصة المنهل تنص على استخدام بياناتك الشخصية فقط للأغراض التي تعاقدت عليها منصة المنهل وفقًا للائحة العامة لحماية البيانات (GDPR)، أو أي لوائح بيانات أخرى معمول بها، وأن الطرف الثالث يحذف بياناتك الشخصية في غضون ١٠ أيام من إنهاء العقد أو إتمامه.

التغييرات التي تطرأ على هذه السياسة

باستثناء الحد الذي يقتضيه القانون المعمول به، نحتفظ بحق تحديث هذه السياسة لتعكس التغييرات التي تطرأ على ممارسات المعلومات لدينا من خلال نشر إشعار بالتحديث في خدماتنا بوضوح، والحصول على موافقتك، حسب الاقتضاء. ستصبح أي تحديثات سارية المفعول فور نشر التحديثات على هذه السياسة وتنطبق على كل المعلومات المُجمَّعة عنك، أو عند الاقتضاء، بناءً على موافقتك. أنت توافق على مراجعة هذه السياسة بشكل دوري. إذا أدخلنا أي تغييرات على هذه السياسة، فسنغير تاريخ "آخر تحديث" أعلاه.